يوتيوب

سيرتي الذاتية

كتبي

المدوّنة

مركز Amis

لوحاتي

إبن الأزرق

حصلت على درجة الدكتوراه في الإقتصاد كي يحترم فكري و يقال لي : يا دكتور .. وحصلت على درجة الماجستير في المالية و المصارف كي أحصل على وظيفة براتب أحسن , و حصلت على درجة الدبلوم العالي في المصارف الإسلامية كي أمحو تاريخي السيىئ في بكالوريس العلوم السياسية التي حصلت فيها على تقدير عام مقبول و رشحت بعد تخرجي من ديوان الخدمة المدنية للعمل بالمصلحة العامة للصوامع و الغلال على المرتبة الخامسة , من أن طموحي آنذاك أن اشغل وظيفة سفير فوق العادة

عملت بعد تأهيلي بشركة أرامكو السعودية كمحاسب , وكانت ترأسني امرأة نشمية اسمها لويس باركر , تعلمت خلالها ماذا يعني تنظيم الوقت , ثم أنتقلت بعد ذلك للعمل بهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية في أرض الله الواسعة , فسحت فيها وعدت محترفاً للعمل الخيري , وعملت وعملت حتى اكتشفت ان النوايا الطيبة لوحدها ما تأكل عيش , فكان ما كان من التعليم العالي و حصلت على وظيفة مدير التسويق ثم مديراً للتدريب بشركة الراجحي المصرفية للإستثمار وهناك إما ان تكون ذئباً او حملا و ديعا يشويه الأقوياء , وقد تعلمت الكثير الكثير فانتقلت كنائب مدير للإستثمار في بنك فيصل ثم مديراً إقليمياً بالمنطقة الوسطى , وعندها شريت أول سيارة BMW وتعرفت على العقار وصدق الشيخ محمد السبيعي رجل الأعمال المعروف حينما قال : أهم شي بالدنيا تقوى الله ثم العقار , فاشتريت منزلاً ثم حط بي الرحال كأمين عام بمؤسسة مباركة هي مؤسسة الأميرة العنود الخيرية و العنود للاستثمار يرأسني مباشرة أمير مفتاح للخير مغلاق للشر , واطقطق من هنا و هناك فجمعت قرشين بالحلال ثم لا أدري بعدها ماذا سيحل بي .. ؟

 

 

©2015جميع الحقوق محفوظة لموقع الدكتور يوسف الحزيم